دول أوروبية تأسف لقرار واشنطن الانسحاب من معاهدة السماوات المفتوحة

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل – عبرت دول أوروبية عن اسفها لإعلان الولايات المتحدة الأمريكية نيتها الانسحاب من معاهدة السماوات المفتوحة، مشيرة إلى تفهمها لمخاوف الأخيرة بشأن الانتهاكات الروسية للمعاهدة.

جاء هذا الموقف في اعلان مشترك صدر اليوم عن كل من بلجيكا، فرنسا، هولندا، لوكسمبورغ، إيطاليا، جمهورية التشيك، اسبانيا، السويد وفنلندا.

وأشار الإعلان إلى عزم الدول الموقعة على الاستمرار في تطبيق المعاهدة، إذ أنها تقدم قيمة مضافة للعمل الجماعي الدولي على حماية الأمن وضبط سباق التسلح، ” نؤكد أن المعاهدة لا تزال مفيدة وسارية المفعول”، وفق النص.

وحول الانتهاكات الروسية، أكد الموقعون على الإعلان نية دولهم الاستمرار في الحوار مع وروسيا ضمن اطار حلف شمال الأطلسي وبالتعاون مع باقي الشركاء.

وطالبت الدول الموقعة على الإعلان موسكو برفع الحظر الذي فرضته على الطيران فوق بعض المناطق، مناشدين إياها حسن تطبيق المعاهدة التي تؤمن اطار هاماً للثقة والتعاون بين الأطراف.

ويذكر أن القرار الأمريكي بالانسحاب سيصبح نافذاً خلال ستة أشهر.

هذا وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قد انسحب سابقاً من معاهدة الأسلحة النووية المتوسطة المدى وكذلك من الاتفاق النووي الموقع بين المجموعة الدولية وايران.

في السياق نفسه، كانت عدة دول أوروبية اعتبرت أن الشكوى الأمريكية من الانتهاك الروسي للمعاهدة لا تشكل سبباً كافياً للانسحاب منها