الاتحاد الأوروبي: يجب الحفاظ على الاستقلال الذاتي في هونغ كونغ

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
جوزيب بوريل

بروكسل – أكد الاتحاد الأوروبي على أهمية الحفاظ على درجة عالية من الاستقلال الذاتي لهونغ كونغ، بموجب مبدأ ” دولة واحدة ونظامان”.

جاء هذا الموقف تعليقاً على اعلان المتحدث باسم المجلس الوطني لنواب الشعب الصيني، أنه سيناقش في جلسته القادمة مشروع قانون لـ”تحسين الاطار القانوني لحماية الأمن القومي” في هونغ كونغ، والذي، حسب مراقبين، يفرض قيودا على الحريات والتعبير عن الرأي في المستعمرة البريطانية السابقة

ويؤكد الاتحاد الأوروبي، كما جاء في بيان صدر اليوم عن مكتب الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية جوزيب بوريل، بأن لمؤسسات ودول التكتل الموحد مصلحة كبرى في الحفاظ على استقرار وازدهار هونغ كونغ في إطار المبدأ المذكور.

ونوه بوريل في بيانه الصادر باسم الدول الأعضاء في الاتحاد، بأهمية النقاش الديمقراطي واحترام الحقوق والحريات الأساسية في هونغ كونغ، ” هذا النهج يمثل أفضل طريقة للمضي قدماً في تبني تشريعات الأمن القومي”، حسب كلامه.

وشدد بوريل على أن الاتحاد سيواصل متابعة تطورات الوضع في هونغ كونغ عن كثب.

إلى ذلك، تؤكد مصادر أوروبية مطلعة بأن بروكسل والعواصم الأوروبية تنظر بقلق بالغ إلى توجهات الصين نحو تعزيز قبضتها على هونغ كونغ.