نتنياهو: الضم بالضفة سيبدأ بالأول من يوليو

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

القدس- جدد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو عزم حكومته ضم أجزاء واسعة من الضفة الغربية بدءا من الأول من تموز/يوليو المقبل ، معتبرا أن الفرصة هذه لم تتاح منذ العام 1948.

وقال نتنياهو في كلمة لأعضاء كتلة (الليكود) البرلمانية،  “هناك فرصة تاريخية لم تكن متاحة منذ عام 1948 لتطبيق السيادة بطريقة متفق عليها ، كإجراء سياسي سيادي من قبل إسرائيل في يهودا والسامرة. إنها فرصة لا يمكن تفويتها”.

وأضاف “لن يتغير الموعد النهائي في 1 تموز/يوليو لبدء عملية ضم الضفة الغربية”.

وهذه هي المرة الأولى التي يتحدث فيها نتنياهو عن الضم منذ قرار القيادة الفلسطينية إنها في حل من الاتفاقيات مع إسرائيل.

وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس قد أعلن الثلاثاء الماضي “إن منظمة التحرير الفلسطينية، ودولة فلسطين قد أصبحت اليوم في حل من جميع الاتفاقات والتفاهمات مع الحكومتين الاميركية والإسرائيلية، ومن جميع الالتزامات المترتبة على تلك التفاهمات والاتفاقات، بما فيها الامنية”.

وكان غالبية المجتمع الدولي، بما فيه الاتحاد الأوروبي، قد أعلن معارضته للخطوة الإسرائيلية.