الملياردير الامريكي سوروس: النظام الصيني يشكل تهديدا للاتحاد الاوروبي

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما-رأى  الملياردير الامريكي-المجري جورج سوروس أن “الصين، بنظامها الدكتاتوري” الحالي  “تشكل تهديدا للاتحاد الاوروبي”، على حد وصفه.

وفي مقابلة مع صحيفة (لا ريبوبليكا) الجمعة، حذر سوروس  من أن اعتماد البنية التحتية الاوروبية على التكنولوجيا الصينية قد يعرض القارة العجوز الى “الابتزاز”، في اشارة الى الجدل الراهن حول تقنية اتصالات الجيل الخامس

وقال “الرئيس الصيني شي جين بينغ  ديكتاتور ، قام بتوحيد نظام قائم على مبادئ مخالفة تمامًا عن مبادئ الاتحاد الأوروبي. لكن هذا لا يزال غير واضح لدول الاتحاد الأوروبي، ولا للدوائر الصناعية، خاصة في ألمانيا، حيث تنظر  إلى الصين كشريك اقتصادي، دون الادراك بأن جعل بنيتنا التحتية تعتمد على التكنولوجيا الصينية يعرضنا للابتزاز “.

واعتبر سوروس حماية النظام الديمقراطي الغربي، من جهة وفي ذات الوقت “إيجاد طريقة للتعاون مع الصين” لمكافحة تغير المناخ وجائحة فيروس كورونا، من جهة أخرى،  “لن يكون أمرا  سهلاً ”

وقال الملياردير-المستثمر الامريكي (89 عاما)  “أنا أتعاطف مع الشعب الصيني، الذي يخضع لهيمنة شي. وأعتقد أنه حتى في الصين، فإن هناك عددًا كبيرًا من المتعلمين غير راضين عن عمله ويتم لومهم على أنهم أخفوا كوفيد-19 إلى ما بعد احتفالات العام الصيني الجديد”.

وحول العلاقات بين الولايات المتحدة والصين يتحدث سوروس عن “علاقة معقدة للغاية” وكيف أن “حقيقة (وجود) نظامين مختلفين، نظام ديمقراطي وآخر استبدادي، يجعل الأمور أكثر صعوبة”. وقال “يعتقد الكثيرون أنه لا يزال يتعين علينا العمل عن كثب مع الصين”، ولكن “أنا لا  اتفق معهم على ذلك.”