ستولتنبرغ: يجب الاستثمار لإبقاء دول حلف شمال الأطلسي قوية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل –  شدد الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو)، على ضرورة مواصلة الاستثمار من أجل إبقاء دول الحلف موحدة وقوية.

جاء هذا الموقف في تصريحات أدلى بها يانس ستولتنبرغ، على هامش لقاءه بوزير الدفاع الأمريكي مارك اسبر، بمقر الحلف اليوم في بروكسل.

ويتخوف الأوروبيون بشكل خاص من نوايا الولايات المتحدة الأمريكية سحب قواتها من ألمانيا، وأعرب ستولتنبرغ عن “الرحيب بقيام واشنطن بالتشاور مع الحلفاء في هذا الأمر”.

واعتبر أمين عام (ناتو) أن قوة أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية أمران مترابطان، وأن مصلحة كل طرف تتمثل في دعم قدرات الآخر.

وتطرق الجانبان إلى التحديات التي فرضها تفشي وباء كورونا على ضفتي الأطلسي، ومساهمة القوى العسكرية في دول الحلف للتصدي لها.

وحذر ستولتنبرغ من مغبة تحول الأزمة الصحية إلى أزمة أمنية، منوهاً بأن التحديات التي كان يواجهها الحلفاء قبل كورونا لم تختف.

كما ناقش الجانبان طيفاً واسعاً من المواضيع مثل الصواريخ الروسية، ومهام الحلف في كل من أفغانستان والعراق والإنفاق الدفاعي للحلفاء.