كونتي يحذر قادة أوروبا: في مواجهة هذه الأزمة، أما نفوز جميعا أو نخسر جميعا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
جوزيبّي كونتي

مدريد-روما –حذر رئيس الوزراء الايطالي جوزيبي كونتي قادة أوروبا، في اشارة الى تداعيات وباء فيروس كورونا المستجد، من أنه “في مواجهة هذه الأزمة الخطيرة، أما نفوز جميعا أو نخسر جميعا”.

وجاء حديث كونتي في مقابلة مع صحيفة (لافانغوارديا) الاسبانية بمناسبة زيارته اليوم الاربعاء إلى مدريد قادما من لشبونة، حيث يسعى الى موقف موحد لدول جنوب أوروبا بشأن خطة التعافي قبل انعقاد القمة الاوروبية الحاسمة في 17-18 الشهر الجاري

وفي اشارة الى دول شمال أوروبا الأكثر تشددا، التي ترفض خيار المساعدات غير القابلة للسداد وتصر على خيار القروض حصرا، نوه كونتي بأن “من شأن التصلب القومي اضعاف قارتنا والاضرار بالجميع “.

وقال كونتي: “كانت البرتغال وإسبانيا، وكذلك فرنسا، أول الدول التي تبنت مناشدة إيطاليا لاستجابة استثنائية” من أوروبا ازاء هذه “الأزمة الاقتصادية والصحية غير المسبوقة”. وأردف “واجهت المبادرة الإيطالية في البداية الكثير من المقاومة”، معلنا أن “المجلس الأوروبي القادم سيناقش مقترحًا يجمع الأفكار التي طرحناها في أكثر اللحظات دراماتيكية. وإذا تمكنا من الموافقة على هذه الخطة بسرعة، دون تراجعات، فسيكون ذلك نجاحًا لكل أوروبا”.