وزيرة النقل الإيطالية: عدم الكفاءة أودى بحياة 43 شخصاً جرّاء سقوط جسر جنوة

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
باولا دي ميكيلي

روما – أكدت وزيرة البنية التحتية والنقل الإيطالية، باولا دي ميكيلي، أن عدم الكفاءة في أداء المهام أودى بحياة 43 شخصاً جرّاء سقوط جسر جنوة.

هذا ويفتتح اليوم جسر موراندي بعد عملية إعادة بنائه، والذي كان سقوطه جزئياً في الـ14 من شهر آب/أغسطس عام 2018، والذي يمر فوق أحياء سكنية في مدينة جنوة (شمال)، قد أدى الى مقتل 43 شخصا وجرح العشرات وتشريد 566 شخصاً.

وبهذا الصدد، أضافت الوزيرة دي ميكيلي في تصريحات متلفزة الاثنين، أن “اليوم ستحظى البلاد بأكملها بالأدلة على أسباب قيامنا بهذه الخيارات الصعبة ومقيدة بشأن الطرق السريعة ونظام الطرق بأسره”.

واشارت الوزيرة المنتمية للحزب الديمقراطي، الى أن “هناك أسباباً جدية للغاية”، حيث “نتذكر اليوم أن 43 شخصًا لقوا حتفهم بسبب سلسلة من مواقف عدم الكفاءة ورداءة أعمال الترميم، التي يجب الاعتراف بها”، والتي “لا يمكن أن تلغي مبدأ أساسيًا يلهم عملنا في الوزارة”، ألا وهو “مبدأ الأمان”.