دي مايو: على إيطاليا الإستثمار بالسياسة الخارجية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما – قال وزير الخارجية والتعاون الدولي الإيطالي لويجي دي مايو إن على بلاده الإستثمار في مجال السياسة الخارجية.

وأضاف الوزير في مقابلة مع صحيفة (لا ريبوبليكا) الخميس، “نريد أن نعمل على تقوية المؤسسات الديمقراطية التونسية”، مبينا أن “تعزيز فرص التنمية في البلدان المجاورة التي تواجه صعوبات هو السبيل الوحيد لكبح ما يسمى المهاجرين الاقتصاديين”، وأن “النقطة الأساس ليست رسو قوارب المهاجرين بل عمليات إنطلاقهم”.

واشار رئيس الدبلوماسية الإيطالية، الى أن “وصول قوارب الهجرة يغذي دعاية قلة فقط. يجب أن نتدخل لإجتثاث الظاهرة من جذورها، وأن تجد إيطاليا الشجاعة للقيام بذلك من خلال سياسة أكثر نشاطًا في منطقة المتوسط​​، وكذلك من حيث الموارد”.

وخلص دي مايو الى القول: “يجب أن نتحلى بالشجاعة لزيادة الاستثمار في سياستنا الخارجية. دعونا لا ننسى أن في بعض البلدان مثل ليبيا، لدينا مصالح جيوستراتيجية ومنافسة من خلال  شركائنا، وحتى لو كانت صحيحة ونزيهة، فهي موجودة”.