المركز الثقافي الإيطالي اللبناني: المنطقة التجارية هي الأكثر تأثراً بالإنفجار

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
ماريا كريستينا ريجانو

روما – قال المركز الثقافي الإيطالي اللبناني، إن المنطقة التجارية في بيروت كانت الأكثر تأثراً بالإنفجار.

وفي تعليق لمجموعة (أدنكرونوس) الإعلامية الإيطالية، الأربعاء، أضافت مستشارة المعهد الثقافي الإيطالي اللبناني في روما، ماريا كريستينا ريجانو، أن “لبنان قد ركع على ركبتيه والناس يائسون”، فـ”بعد إفلاس البلاد وتفشي جائحة كوفيد، جاءت هذه الضربة القاضية”.

وذكرت ريجانو: “نحن بحاجة إلى مساعدة دولية رفيعة المستوى”، مبينة أن “الجزء الأكثر تضرراً هو المنطقة التجارية القريبة من الميناء”، مبينة أن “صالات عرض مصممين مثل عابد محفوظ الذي كان يشارك في عروض الموضة الرفيعة في روما منذ 15 عامًا تعرضت للدمار”، كما أن “هناك أشخاص أعرفهم أيضًا من بين آلاف الجرحى”.

ووصفت المستشارة الثقافية بـ”هيروشيما ثانية، الإنفجار الذي وصل دويه حتى قبرص”. وعما إذا كان مجرد انفجار مستودع، فقد قالت: “لا يمكننا ترجيح هذا الأمر، لكنه يبدو غريبًا بالنسبة لنا”. في “الحقيقة أن البلاد كانت قد ركعت أصلاً، وهي ستصبح الآن أسوأ مما كانت عليه”. واختتمت بالقول: “إننا نود المساعدة، لكن يجب أن نفهم من أين نبدأ”.