رئيس حزب الكتائب يطالب بـ”تغيير سياسي واضح” في لبنان

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
رئيس حزب الكتائب، سامي الجميل (صورة من الموقع الرسمي للحزب)

روما – بيروت- شدد رئيس ​حزب (الكتائب) اللبنانية​، سامي الجميّل على أنه يجب أن تقود استقالة حكومة حسان دياب إلى “تغيير سياسي واضح”، مجددا المطالبة في تصريج للقسم الايطالي لوكالة (آكي) للأنباء بـ”تحقيق دولي”، في انفجار مرفأ العاصمة بيروت الثلاثاء الماضي، “بموجب القانون الدولي”.

ويرى الجميّل أن الخطوة القادمة هي تشكيل “حكومة مستقلة محايدة، يمكنها تنفيذ إصلاحات فورية وتنظيم انتخابات مبكرة تعيد تشكيل المشهد السياسي في لبنان. وهذا يسمح للإصلاحيين بدخول البرلمان”، على حد وصفه

وأعرب رئيس حزب الكتائب عن أنه بوسع “التغيير في الطبقة السياسية أن يؤثر أيضًا على حزب الله، وينهي نفوذه على مؤسسات الدولة”، مشيرا الى أن حل ترسانة حزب الله ومسألة دوره في لبنان والمنطقة “يجب أن ينفذه المجتمع الدولي وليس الشعب اللبناني، الذي هو رهينة حزب الله والنظام الفاسد الذي يحمي عمله”.

وكان الجميل قد أعلن قبل أيام، خلال تأبين الامين العام للحزب، ​نزار نجاريان​ الذي توفي متأثرا بجراحه خلال انفجار المرفأ، استقالة​ برلمانيي الكتائب من مجلس النواب. ووصف هذه الخطوة بأنها جاءت “بدافع عدم الثقة في المؤسسات اللبنانية”.