دي مايو: أقصى التزام بإخلاء سبيل طواقم قاربا الصيد الموقفان بليبيا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما – عُلم من مصادر دبلوماسية إيطالية أن وزير الخارجية لويجي دي مايو اتصل اليوم بعائلات طواقم قاربا الصيد اللذين أوقفا في ليبيا، وكذلك الإتصال برئيس بلدية ما تزارا ديل فاللو وملاّك السفن، مؤكداً لهم أقصى التزام من الحكومة بحل إيجابي لهذه القضية.

ووفقا للمصادر ذاتها، فقد “أبلغ الوزير دي مايو أفراد عائلات طواقم زورقي الصيد اللذين تم ايقافهما قبالة السواحل الليبية، أنه سيتم عقد قمة حكومية حول الموضوع”، لأن “الإجراء المزمع أخذه يجب أن يكون بالإجماع”.

وحسب المصادر دبلوماسية، فـ”بالإضافة إلى التأكيد على استعداد ودعم وزارة الخارجية لأفراد الأسرة ولرئيس بلدية ماتزارا ديل فاللو”، فقد “حرص الوزير أيضًا على توضيح درجة تعقيد الموقف والتوقيت الذي حدث فيه”.