شارل ميشيل بعد زيارته لليسبوس: أرفض التستر على تحدي الهجرة

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
شارل ميشيل

بروكسل – عبر رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل، عن رفضه التستر على تحدي الهجرة، وهو التحدي الأكبر الذي يواجه الاتحاد الأوروبي بكامله.

جاء هذا الموقف في تصريحات له بعد زيارته لجزيرة ليسبوس وتفقده لموقع مخيم موريا للمهاجرين والذي دُمر بفعل حريق هائل قبل أيام.

وأكد ميشل أن زيارته تهدف إلى التعبير عن التضامن الأوروبي مع المهاجرين وسكان الجزيرة وجميع عمال الإغاثة.

ووصف الوضع في الجزيرة بـ”المعقد والصعب للغاية”، مؤكداً تصميم الاتحاد على الاستمرار في دعم الجهود التي تبذلها السلطات اليونانية وهي تقف في الخطوط الأمامية لمواجهة مشكلة  الهجرة واللجوء.

وأقر ميشيل بالحاجة إلى مزيد من الالتزام الأوروبي، حيث “يجب أن نكون أكثر التزاماً لنكون أكثر كفاءة وأنا مقتنع بأننا بحاجة لمزيد من العمل لتحسين ضوابطنا على الحدود”، وفق كلامه.

هذا ومن المنتظر أن تعلن المفوضية الأوروبية عن ميثاق جديد للهجرة واللجوء الأسبوع القادم يُفترض أن يؤمن مقاربات تجتمع حولها الدول الـ27 في التكتل الموحد.