فون دير لاين: المسافة بيننا وبين تركيا تتسع رغم القرب الجغرافي

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل – أكدت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين، على أن المسافة بين الاتحاد وتركيا لا تزال تتسع رغم القرب الجغرافي بين الجارين.

وكانت فون دير لاين تلقي كلمة أمام البرلمان الأوروبي اليوم حول حالة الاتحاد، تطرقت فيها إلى قضايا الصحة، البيئة، المناخ، الطاقة، الاقتصاد والعلاقات الخارجية.

واعتبرت فون دير لاين أن القرب الجغرافي بين الاتحاد وتركيا وقيام الأخيرة باستقبال ملايين اللاجئين، لا يبرر باي حال قيام أنقرة بـ”إذلال” دول الجوار، وقالت “نشدد على التضامن الكامل مع أثينا وقبرص لحماية المصالح المشتركة”.

وأعادت رئيسة الجهاز التنفيذي الأوروبي التأكيد على موقف بروكسل الواضح تجاه ضرورة خفض التصعيد من أجل التوصل إلى علاقات حسن جوار مع تركيا، منوهة بأن قيام أنقرة بسحب سفينة التنقيب تعتبر خطوة في الاتجاه الصحيح.

كما تطرقت المسؤولة الأوروبية إلى الوضع في بيلاروسيا، معبرة عن قناعة الاتحاد بحق شعب هذا البلد بتقرير مصيره بنفسه،  فـ”هذا الشعب ليس دمية بيد أحد”، على حد تعبيرها.

وتحدثت فون دير لاين كذلك عن العلاقات مع الشركاء التقليدين والذين لم يعد الاتحاد يشاطرهم نفس وجهات النظر، في إشارة إلى كل من الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا،  مشيرة الى أنه “علينا الانطلاق من صفحة بيضاء مع أصدقائنا القدامى”، كما قالت.

وعبرت أخيراً عن دعم الاتحاد لإصلاح منظمة التجارة العالمية والصحة العالمية، ملفتة إلى ضرورة العمل مع الأمم المتحدة لحل أزمات الجوار مثل الأزمتين السورية والليبية.