دي مايو: نعمل على اطلاق سراح الصيادين الصقليين الموقوفين شرق ليبيا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
لويجي دي مايو ـ ندوة صحافية بمطار تشامبينو

روما- أكد وزير الخارجية الايطالي، لويجي دي مايو أن الحكومة تسعى لاطلاق سراح الصيادين الصقليين الموقوفين في شرق ليبيا، معلنا عن اجتماع لمجلس الوزراء بشأن هذه القضية خلال الايام القادمة.

وقال رئيس الدبلوماسية الايطالية في تصريحات اذاعية صباح الاربعاء “نحن نعمل كحكومة للنجاح في إطلاق سراح الصيادين المحتجزين في ليبيا”، مشيرا الى انهم لا يقبعون في السجن “بل موقوفين، وبالتالي فإنهم ليسوا على اتصال بمعتقلين آخرين”.

وأضاف “سنعقد قريبا قمة حكومية حول هذا الموضوع”، مشيرا الى انه تواصل هاتفيا مع نظيريه الروسي والاماراتي بشأن هذه القضية، وقال “نحن نعمل أيضًا بهدوء لتحقيق النتائج” المرجوة.

وتحتجز السلطات في شرق ليبيا منذ مطلع الشهر الجاري  18 صيادا ايطاليا من جزيرة صقلية كانوا على متن زورقي صيد بتهمة دخول المياه الاقليمية الليبية.

وكانت مصادر اعلامية ليبية قد اشارت في وقت سابق الى أن اهالي اربعة مواطنين ليبيين سجناء في ايطاليا بتهمة الاتجار بالبشر والتسبب في مقتل 49 مهاجرا،  قد تلقوا ضمانات من “الجيش الوطني الليبي” في بنغازي بأن اطلاق سراح الصيادين مرهون بافراج ايطاليا عن ابنائهم.