ايطاليا: مسيرة شموع ليلية مطالبة بالافراج عن صيادين صقليين محتجزين شرق ليبيا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
إتحاد الزراعيين الإيطاليين

باليرمو-أعلنت منظمات محلية في بلدة مازارا ديل فاللو، بمحافظة تراباني  في جزيرة صقلية الايطالية، تنظيم مسيرة شموع مساء اليوم الجمعة للمطالبة بإطلاق سراح 18 صيادا تحتجزهم السلطات في شرق ليبيا بمدينة بنغازي منذ بداية شهر أيلول/ سبتمبر الجاري بتهمة الصيد في المياه الاقليمية الليبية.

وأعلن إتحاد الزراعيين الايطاليين (كولديرتي)  في محافظة تراباني، احد الجمعيات المشاركة في المسيرة الليلية  بمرفأ مازارا ديل فاللو ،  أنه “لا يمكن لعمال البحر أن يعانوا من هذا العنف غير المسبوق. نحن أيضًا ننضم إلى أسرهم. يجب أن تكون إعادتهم إلى الوطن أولوية لجميع المؤسسات”.

وكانت رئاسة الوزراء الايطالية قد أكدت التزامها بايجاد حل ايجابي لقضية الصيادين الصقليين، وذلك لدى استقبال المستشار الدبلوماسي لرئيس الوزراء، بيترو بيناسي، نيابة عن رئيس الحكومة جوزيبي كونتي، بعض أفراد عائلات الصيادين بمقر الحكومة (قصر كيجي) بالعاصمة روما اليوم الثلاثاء.

وقد اشارت مذكرة صدرت في اعقاب اللقاء،  الى أن السفير بناسي جدد التزام رئيس الوزراء والحكومة القوي بإيجاد حل إيجابي للقضية.

وكانت صحيفة (العنوان) الالكترونية الليبية، المقربة من السلطات في شرق البلاد، قد ذكرت أمس، نقلا عن “مصادر عسكرية” أن “القائد العام للجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر رفض إطلاق سراح الصيادين الإيطاليين  قبل إخلاء سسبيل شبان من مدينة بنغازي”، حكمت عليهم السلطات القضائية الايطالية بالسجن ثلاثين عاماً بتهمة الاتجار بالبشر والتسبب في وفاة مهاجرين.