الفاتيكان: حالة الطوارئ الصحية والأمن محور لقاء البابا ورئيس بولندا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
البابا فرنسيس و أندريه دودا

الفاتيكان ـ قال الكرسي الرسولي إن حالة طوارئ فيروس كورونا والأمن، كانا محور لقاء البابا فرنسيس ورئيس بولندا أندريه دودا.

هذا وقد استقبل البابا الجمعة في القصر الرسولي بالفاتيكان، رئيس الجمهورية البولندية، دودا الذي اجتمع لاحقا وأمين سر دولة حاضرة الفاتيكان الكاردينال بييترو بارولين يرافقه نائب أمين سر الدولة للعلاقات مع الدول المونسنيور باول ريتشارد غالاغر.

وقد صدر للمناسبة بيان عن دار الصحافة التابعة للكرسي الرسولي جاء فيه أنَّ المحادثات الودية، قد تمّت في إطار المئوية الأولى لولادة القديس يوحنا بولس الثاني والذكرى الأربعين على تأسيس نقابة (Solidarność) المستقلّة.

وذكر البيان وفقا لإذاعة الفاتيكان، أن “الجانبين توقفا أيضا عند عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، والتي تتعلّق برسالة الكنيسة ومن بينها تعزيز العائلة وتربية الشباب”.

وخلص بيان دار الصحافة التابعة للكرسي الرسولي الى القول إن “المحادثات تناولت أيضا بعض المواضيع الدوليّة، من بينها حالة الطوارئ الصحية الراهنة والوضع الإقليمي والأمن”.