دي مايو يثمن “التقدم المحرز” في الاسابيع الاخيرة بأزمة ليبيا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- أشار وزير الخارجية الايطالي لويجي دي مايو الى أن الجهود المشتركة مع الحلفاء خلال الاسابيع الأخيرة حول الازمة الليبية أصبحت “تؤتي ثمارها”.

وأعاد دي مايو، خلال مؤتمر صحفي مشترك في روما مع نظيره الامريكي مايك بومبيو، التأكيد على أن أزمة ليبيا تعد “قضية أمن قومي” بالنسبة لإيطاليا، و”نعمل بشكل مكثف” مع الحلفاء الأوروبيين والولايات المتحدة “لدعم مسار الحوار من أجل وقف دائم لإطلاق النار”.

ووصف رئيس الدبلوماسية الايطالية الولايات المتحدة بـ”الحليف الاستراتيجي”، الذي “يقدم مساهمة أساسية في استقرار المنطقة بأكملها”.  وأشار دي مايو الى أن الأسابيع القليلة الماضية كانت “أساسية” لليبيا حيث تم احراز “خطوات إلى الأمام”، على رأسها “الحوار الليبي-الليبي” وبين الدول التي لها “تأثير على ليبيا”.