وليامز: رغم التقدم المحرز، الوضع لا يزال هشا في ليبيا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- أشارت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة، ستيفاني وليامز، الى أن “المستوى العالي من المهنية والمسؤولية اللتين أبدتهما اللجنة العسكرية الليبية المشتركة والتقدم المحرز على المسار الأمني مهد الطريق لاستئناف العملية السياسية”، الا أنها شددت على أن “الوضع لا يزال هشاً؛ وليس هناك وقت للتهاون”.

ونوهت وليامز، في احاطة أمام مجلس الأمن الخميس، بثت نصها بعثة الامم المتحدة للدعم في ليبيا، بانه “فيما تسعى اللجنة العسكرية المشتركة إلى تفعيل اتفاق وقف إطلاق النار، لم يبدأ الجانبان بعد في سحب قواتهما”.
وقالت: “لا تزال قوات حكومة الوفاق الوطني متمركزة في أبو قرين والوشكة، مع ورود أنباء عن تسيير دوريات. وتم رصد رحلات شحن عسكرية في مطاري الوطية ومصراتة، فيما واصلت القوات المسلحة العربية الليبية والمتعاونين معها إقامة تحصينات ونقاط عسكرية مزودة بأنظمة دفاع جوي بين سرت والجفرة وفي المنطقة الشمالية من قاعدة الجفرة الجوية”. وتحدثت الممثلة الخاصة للأمين العام عن “رصد نشاط مكثف لطائرات شحن بين مطار بنينة والجفرة وقاعدة القرضابية الجوية”.