الاتحاد الأوروبي يدين الهجوم في مطار عدن

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل – عبر الاتحاد الأوروبي عن إدانته الحازمة للهجوم الذي وقع يوم أمس في مطار عدن بعد وصول أعضاء الحكومة الجديدة قادمين من السعودية.

واعتبر الاتحاد، في بيان صدر عن مكتب الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد جوزيب بوريل الليلة الماضية، أن الهجوم عمل عنيف غير مقبول، خاصة وأنه يأتي في لحظة حاسمة، حيث يتم العمل على تنفيذ اتفاق الرياض التوجه نحو حل شامل للصراع في البلاد.

وأعاد الأوروبيون التأكيد على قناعتهم بأن الحل في اليمن لا يمكن أن يكون إلا سياسياً تفاوضياً، مشددين على تمسكهم بوحدة واستقرار اليمن وسلامته الإقليمية.

وجاء في البيان: “يجب ألا يمنع الهجوم على مطار عدن الأطراف المختلفة من المشاركة بشكل بناء والتعاون مع المبعوث الأممي مارتن غريفيث لإقرار وقت اطلاق نار وطني واستئناف المحادثات السياسية”.

هذا وتؤكد بروكسل على دعمها للحل السياسي في اليمن برعاية الأمم المتحدة.

يذكر أن الانفجار المذكور قد أوقع 22 قتيلاً وأعداد كبيرة من الجرحى، حسب حصيلة لا تزال غير نهائية.

وقد استهدف الهجوم أعضاء الحكومة التي شُكلت بدعم من السعودية، بهدف توحيد وحشد قوتين يمنيتين رئيسيتين متنافستين للسيطرة على جنوب البلاد ومواجهة الحوثيين المدعومين ايرانياً في الشمال.