متحدث أوروبي: على إسرائيل استئناف محادثات السلام بدل بناء المستوطنات

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
بيتر ستانو

بروكسل – طالب الاتحاد الأوروبي إسرائيل بالتوجه نحو استئناف المحادثات مع الطرف الفلسطيني بدل استئناف بناء وتوسيع المستوطنات.

جاء هذا الموقف كرد فعل على إعلان السلطات الإسرائيلية نيتها بناء 800 وحدة استيطانية في الضفة الغربية.

وأشار المتحدث باسم الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية جوزيب بوريل، الى أن موقف الاتحاد الأوروبي لا يزال ثابتاً لجهة معارضة أي عمليات بناء أو توسيع مستوطنات على أراض محتلة.

ويؤكد الأوروبيون أن بناء المستوطنات يعتبر عملاً غير شرعي بنظر القانون الدولي، حيث “تساهم مثل هذه التصرفات في عرقلة عملية السلام وحل الدولتين كما أنها تنسف أي إجراء لبناء الثقة بين الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني”، حسب بيتر ستانو.

وشدد ستانو على مطالبة الاتحاد لإسرائيل بوقف هذه الممارسات وإعطاء رؤية واضحة لبناء الثقة، مؤكداً على ضرورة العمل على استئناف المحادثات بدل استئناف بناء المستوطنات.