الاتحاد الأوروبي ينأى بنفسه عن قرار واشنطن وضع جماعة أنصار الله على لائحة الإرهاب

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل – نأى الاتحاد الأوروبي بنفسه عن قرار الولايات المتحدة الأمريكية وضع اسم جماعة انصار الله في اليمن وثلاثة من قادتها على لائحة المنظمات الإرهابية الأجنبية.

وأشار الأوروبيون في بيان صدر اليوم عن مكتب الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية جوزيب بوريل، أن القرار الأمريكي ينطوي على مخاطر عديدة ويجعل من الصعب استمرار الأمم المتحدة في جهودها الرامية لإيجاد حل سلمي للنزاع في اليمن.

وترى بروكسل أن القرار الأمريكي يعقّد الجهود الرامية لدفع جماعة أنصار الله للانخراط في العمل مع المجتمع الدولي في المجالات الإنسانية والسياسية والتنموية.

وعبر البيان عن قلق الأوروبيين العميق من اثر القرار الأمريكي على الوضع الإنساني في اليمن، خاصة لجهة تأثيره السلبي على عمليات تسليم المساعدات الاغاثية.

وجاء في البيان: “لا يزال الاتحاد الأوروبي مقتنعاً أن الحل السياسي الشامل هو الطريق الوحيدة لانهاء الأزمة في اليمن”.

كما تعهد الأوروبيون بالاستمرار في العمل مع الأمم المتحدة من اجل الدفع باتجاه الحوار بين مختلف الفرقاء، مؤكدين على عزمهم اكمال جهودهم الإنسانية والتنموية في هذا البلد.