دي مايو: حل لأزمة الحكومة خلال 48 ساعة أو الذهاب للتصويت

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما ـ قال وزير الخارجية والتعاون الدولي الإيطالي لويجي دي مايو، إن “علينا إيجاد حل لأزمة الحكومة في غضون 48 ساعة، إذا أرادت القوى السياسية الاقتراب منا، فلا بأس، وإلا فإننا سنضطر للتوجه نحو التصويت”.

واضاف دي مايو في تصريحات متلفزة، مساء أمس: “نحن نعمل على توطيد الأغلبية على أساس برنامج مبتكر، وإذا لم تكن هناك أصوات كافية الآن، فلن تتوفر لحكومة كونتي الثالثة، وإن لم يكن بالإمكان فعل أي شيء آخر، فيجب ترك الكلمة الأخيرة إلى المواطنين”، مشيرا الى أن “التصويت يوم الأربعاء أو الخميس على تقرير وزير العدل ألفونسو بونافيدي، سيكون تصيتا على الحكومة”.

وذكر القيادي في حركة خمس نجوم، أن “بين كونتي ورينزي، نختار الأول. سنكون مخلصين لرئيس الوزراء. في كل مرة ذكروا فيها اسمي في السنوات الأخيرة، كان دائمًا لوضعي في مواجهة ضد كونتي”. وأردف “ينشأ توتر بيني وبين الحكومة، لا أريد تغذيته”.

وفي إشارة إلى الأزمة التي أثارتها استقالة وزراء حزب إيطاليا حية، قال دي مايو: “إذا بدأت حملة السياسات في غضون 10 أيام، فمن المؤكد أنه لن تعود لدينا بعد الآن حكومة تتمتع بصلاحيات النقض ضد شركات الأدوية وسنفقد خطة التعافي”. واختتم بالقول: “أعتقد أن الانتخابات في الوقت الحالي، تضع المواطنين والشركات على المحك”.