برلسكوني: حكومة وحدة وطنية البديل الوحيد للانتخابات المبكرة

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- رأى رئيس الوزراء الايطالي الاسبق زعيم حزب (فورتسا ايتاليا) المعارض، سيلفيو برلسكوني أن البديل الوحيد للانتخابات البرلمانية المبكرة هو تشكيل حكومة وحدة وطنية.

وقال برلسكوني في مقابلة مع صحيفة (ال جورنالي) الثلاثاء، تعليقا على رغبة رئيس الوزراء جوزيبي كونتي اعلان الاستقالة اليوم، “إنه اعتراف بالواقع: لقد كانت أغلبية لم تكن تعبيرا عن الناخبين. بل على العكس من ذلك، كانت مؤلفة من قوى سياسية قاتلت بعضها البعض بعنف”. وأضاف “إنها حكومة لم تولد من شرعية انتخابية ولا من مشروع مشترك” وبالتالي “لا يمكنها المضي قدما. حكومة تشكلت لمنع المعارضة من الحكم”.

وقال برلسكوني: “لسوء الحظ، تزامن كل هذا مع أسوأ حالة طوارئ صحية واقتصادية خلال السبعين عامًا الماضية”، مشيرا الى أن  “رئيس الجمهورية سيرجو ماتاريلا، الذي يمتلك السلطة والتوازن اللازمين بوسعه مواجهة هذه المهمة الصعبة”.

وأردف محذرا “الوضع خطير للغاية لدرجة أنه لا يمكن اللعب بالصيغ. فإعادة تشكيل الحكومة الحالية باسقاط أسماء قليل من الوزراء وتجنيد حفنة من البرلمانيين من المجموعة المختلطة (في الائتلاف الحاكم) سيعيد نفس المشاكل التي واجهت الحكومة الحالية. لذلك لا يمكننا أبدًا دعم  هذا التوجه”.

وبشأن فرضية الدعوة لانتخابات برلمانية مبكرة، نوه برلسكوني بأن “وباء فيروس كورونا لن يعلق ممارسة الديمقراطية. فهناك العديد من الدول الغربية ستعود لصناديق الاقتراع في الأشهر المقبلة”، الا انه أضاف “لكننا لا نطالب بانتخابات، بل بحكومة مختلفة. إذا كانت الانتخابات هي السبيل الوحيد للتغيير سنقبلها. لكن إذا أمكن تشكيل حكومة طوارئ تجنب لبضعة أشهر دخول ايطاليا في حالة جمود، فسيكون ذلك أفضل. ولكن يجب أن تكون حكومة وحدة وطنية حقيقية”.