كونتي يقدم استقالة حكومته لرئيس الجمهورية الايطالية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- قدم رئيس الوزراء الايطالي جوزيبي كونتي استقالة حكومته خلال لقاء ظهر الثلاثاء مع رئيس الجمهورية سيرجو ماتاريلا بمقر الرئاسة (قصر كويرينالي).

وسيواصل الجهاز التنفيذي الحالي العمل كحكومة تصريف الاعمال الجارية الى تشكيل حكومة جديدة.

ويسعى كونتي للحصول على تكليف جديد من الرئيس ماتاريلا لتشكيل حكومة جديدة، ستكون الثالثة من نوعها خلال الدورة التشريعية الحالية، واستمالة برلمانيين لصف الائتلاف الحاكم، الذي تقوده حركة خمس نجوم والحزب الديمقراطي، لتقوية قاعدة الدعم في مجلس الشيوخ.

ووفق ما يتداول، هناك حوالي 13-14 من أعضاء مجلس الشيوخ، أبدوا استعدادهم لتقديم يد المساعدة لولادة الحكومة الثالثة لكونتي. وقالت مصادر حكومية موثوقة إن أعضاء آخرين في مجلس الشيوخ “يقيّمون موقفهم والعمل جار”،  من أجل جمع ما يسمى بـ” البرلمانيين من ذوي الإرادة” في مجموعة  الايطاليين المنتخبين في الخارج وإضفاء الطابع الرسمي على المجموعة قبل بدء رئيس الجمهورية المشاورات السياسية مع الاحزاب بشأن الأزمة.

وتفجرت الازمة السياسية في ايطاليا في  13 كانون الثاني/يناير الجاري في اعقاب انسحاب وزيرتين من حزب (إيطاليا حية) الذي يتزعمه ماتيو رينزي من الفريق الحكومي. ويتهم الاخير كونتي بممارسة سلطة الرجل الواحد والجمود، كما انتقد مسودة الحكومة الخاصة ببرنامج صندوق التعافي الوطني (209 مليار يورو سيمنحها الاتحاد الأوروبي لايطاليا في شكل مساعدات وقروض)، كونها خلت من التفاصيل وركزت على الانفاق الحكومي بدلا من الاستثمارات والاصلاحات.