الانتعاش واللقاحات والضريبة الرقمية باجندة اجتماع وزاري لمجموعة العشرين

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
وزير الاقتصاد االايطالي، دانييلي فرانكو

روما- “دعم الانتعاش الاقتصادي للخروج من أزمة كوفيد-19، وتسريع حملات التطعيم، والتقدم في مخطط فرض الضرائب على عمالقة الويب، استقرار النظام المالي”، هذه بعض الأولويات المطروحة اليوم على طاولة اجتماع وزراء مالية ومحافظي البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين، الاول من نوعه تحت الرئاسة الإيطالية.

وقد اعربت ايطاليا عن رغبتها  المساهمة في التوصل لاتفاق بشأن الضريبة الرفمية مع عمالقة التكنولوجيا بنهاية النصف الأول من عام 2021 .

وسيشهد الاجتماع أول ظهور دولي لوزير الاقتصاد الايطالي الجديد، دانييلي فرانكو  وكذلك وزيرة الخزانة الأمريكية، جانيت يلين.

ووفق مصادر مقربة من الرئاسة الدورية الايطالية لمجموعة العشرين، سيركز الاجتماع على الحاجة إلى تنسيق السياسات الاقتصادية لضمان انتعاش “قوي” و “سريع”، مع عودة “التعددية” بفضل الإدارة الأمريكية الجديدة بقيادة جو بايدن على عكس سياسة الادارة السابقة لسلفه دونالد ترامب. وأوضحت المصادر أنه “من المهم أن تساهم إيطاليا في ظل رئاستها الدورية لمجموعة العشرين في استعادة نهج تعددية الأطراف”.

كما يركز المسؤولون الماليون في المجموعة الأضواء أيضًا على الحاجة إلى تسريع توزيع اللقاحات، حتى في البلدان الأقل تقدمًا.