الرئيس الإيطالي: رحلة البابا الى العراق خطوة على طريق الأخوّة الإنسانية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما – قال الرئيس الإيطالي سيرجو ماتّاريلا، إن رحلة البابا فرنسيس الى العراق تمثل خطوة على طريق الأخوّة الإنسانية.

وكتب رئيس الجمهورية في رسالة بعثها إلى البابا فرنسيس، الجمعة: “أود أن أتوجه بالشكر الجزيل إلى حضرتك على الرسالة التي أردت توجيهها إلي وأنت تَهُمّ بالانطلاق في الرحلة الرسولية المنشودة إلى العراق، التي لم يتمكن القديس يوحنا بولس الثاني من القيام بها”.

وأشار رئيس الدولة الى أن “وجودكم في العراق يمثل بالنسبة للطوائف المسيحية الشهيدة في ذلك البلد والمنطقة بأسرها، شهادة ملموسة على التقارب والاهتمام الأبوي”. وأردف “إن مهمة حضرتكم تمتلك أهمية خاصة أيضًا كدليل على الاستمرارية بعد الرحلة الرسولية إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تخطو هنا خطوة أخرى على المسار الذي رسمته وثيقة (الأخوّة الإنسانية)”.

وخلص ماتاريلا الى القول: “لذلك، فإنني أبعث لقداستكم، أحر الأمنيات للتوفيق في هذه المهمة الصعبة، إلى جانب تعابير المودة العميقة من قبل الشعب الإيطالي واحترامي الشخصي”.