وزير خارجية إيطاليا يدعو لإجراء عملية تلقيح فاعلة بمستوى أوروبي

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما – رأى وزير الخارجية والتعاون الدولي الإيطالي، لويجي دي مايو، أن من المهم “الاستمرار في عملية شراء وتوزيع للقاحات، منسقة على المستوى الأوروبي”.

هذا وكانت التحديات التي تفرضها جائحة فيروس كورونا من بين الموضوعات التي تناولتها الوزير خلال لقائه نظيره الفرنسي جان إيف لودريان بمقر وزارة الخارجية، قصر (فارنيزينا) بروما الجمعة.

وخلال مؤتمر صحفي مشترك مع النظير الفرنسي، قال الوزير دي مايو إنه “بشأن استخدام الأنواع الأخرى من اللقاحات، نحن يعتمد على وكالة الأدوية الأوروبية (EMA)، فنحن نلتزم بتوجيهات الوكالة الأوروبية ونقوم بكل خطواتنا كدولة عضو في الاتحاد الأوروبي”.

من جانبه، شدد وزير الخارجية الفرنسي على “أهمية التشاور الأوروبي في إطار مكافحة فيروس كورونا”، حيث “يتطلب هذا التحدي تضامناً أوروبياً أكثر من أي وقت مضى”. وقال “بفضل عملنا المشترك على المستوى الأوروبي، يمكننا الاستفادة من اللقاحات المختلفة المطورة بتقنيات متنوعة، حتى تتمكن جميع الدول الأعضاء من اجراء حملات التطعيم بالتوازي”.

وذكر لودريان أنه “لو قررنا المضي قدمًا بترتيب مختلف، لنشأت صراعات، وربما خلقت مشكلة مختلفة من ناحية السلالات، كان سيتعذر التحكم بها”، وبالتالي “لأصبح الوضع متضاربًا وغير فعال”.

وخلص رئيس الدبلوماسية الفرنسية الى القول إن “لدينا ديناميكية قد تنطوي في بعض الأحيان على نفاد صبر: من المنطقي أن ينفد صبرنا في حالة الوباء، لكن من المهم المضي قدمًا في ظل التشاور في إطار ديناميكية أوروبية”.