المفوضية الأوروبية: من المبكر الحديث عن مبالغ محددة جديدة لدعم اللاجئين

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل – نفت المفوضية الأوروبية تقديمها عروضاً بمبالغ محددة من اجل الاستمرار في مساعدة اللاجئين المتواجدين في تركيا، الأردن ولبنان والمجموعات المضيفة لهم في هذه البلدان.
جاء هذا الموقف في اعقاب صدور معلومات عن استعداد الإتحاد لدفع مبلغ يتراوح ما بين 2-4 مليار يورو إضافية لتركيا في اطار الاتفاق المبرم عام 2016 والخاص باللاجئين السوريين على أراضيها.
وفي هذا الصدد، قال المتحدث باسم المفوضية ايريك مامير: “من المبكر الحديث عن ارقام محددة”.
ويؤكد الجهاز التنفيذي الأوروبي أن المناقشات التي تمت قبل يومين بين رئيسته اورسولا فون دير لاين، والرئيس التركي رجب طيب أردوغان، كانت مناقشة عامة، عبر فيها الطرف الأوروبي عن استعداده للاستمرار بمساعدة انقرة على تحمل عبء اللاجئين.
وطالب الأوروبيون، خلال الزيارة نفسها، الطرف التركي باحترام كافة التزاماته بموجب اتفاق 2016، بما في ذلك إعادة قبول المهاجرين الموجودين على الجزر اليونانية.
هذا ومن المتوقع أن تقدم المفوضية عروضاً مالية محددة خلال الأسابيع القادمة من أجل دعم اللاجئين والمجموعات المضيفة لهم في كل من تركيا و بلدان الشرق الأوسط، ليصار لطرحها على التفاوض مع الدول الأعضاء والبرلمان الأوروبي.
وكان الأوروبيون قد خصصوا مبلغ 6 مليار يورو لصالح اللاجئين في تركيا، صُرف منها فعلياً حتى الآن، حسب قولهم، أكثر من 4 مليار.