رينزي: ليس هذا وقت الانقسامات بل التطلع للمستقبل

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
رئيس الوزراء الإيطالي ماتّيو رينزي
رئيس الوزراء الإيطالي ماتّيو رينزي

روما – قال رئيس الوزراء الإيطالي ماتّيو رينزي إن “الوقت الذي نمرّ به لا يناسب الانقسامات”، بل هو “وقت النظر الى مستقبل أوروبا”.

وأشار رينزي في حديث لمحطة (CNN) من بروكسل الثلاثاء، الى أن “النظر الى المستقبل هي الأولوية الحقيقية للجيل الجديد”. وأردف “لا التفرقة بين السياسيين بل التطلع الى جيل جديد من القادة”، مبينا أن “خطر الانقسامات الداخلية في أوروبا واضح، وأنا أرى ذلك”، لكن “لهذا السبب بالذات يأتي اقتراحي الاستثمار في فكرة للمستقبل”.

كما تطرق رئيس الحكومة الى تهديد النزعة الشعبوية، قائلا “لا أعرف إن كان من الممكن إعطاء القيمة ذاتها للتيارات الشعبوية المختلفة”، مستشهدا بـ”حركة (خمس نجوم) الايطالية، التي تقترب كثيرا من حركة الإنجليزي نايجل فاراج”، وكذلك “حركة الفرنسية مارين لوبان القريبة جدا من حزب رابطة الشمال الايطالي”، مؤكدا أن “هناك اختلافات بين الشعبويين”.

وتابع “برأيي أن هذا هو الوقت المناسب لتغيير قوي جدا”، فـ”الاختلافات ليست هي تلك التقليدية بين اليسار واليمين”، بل “بين الخوف والشجاعة، وبين عالم يبحث عن الجدران، الذي يروج له بعض قادة الاتحاد الأوروبي أيضا، وعالم يتطلع إلى اللقاء والانفتاح والحوار”. معربا عن الإعتقاد بأن “بلدي عظيم لأنه يؤمن بمستقبل ينظر إلى الساحات لا الى الجدران”.

وخلص رينزي الى القول “إنْ تحدثنا عن أوروبا اجتماعية، وعن البطالة والقيم، والأشخاص الذين يؤمنون بالمثل العليا، أعتقد أن أوروبا ستعود لتكون أملنا مجددا وستهزم الشعبوية”.