مسؤولون أوروبيون يدينون الاعتداء على صحفي هولندي

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل – عبر كل من رئيس الاتحاد الأوروبي شارل ميشيل، ورئيسة المفوضية أورسولا فون دير لاين، عن إدانتهما الشديدة للهجوم الذي تعرض له صحفي استقصائي هولندي أمس في أمسترادام، واصفين الأمر بـ”الهجوم على الصحافة والقيم الأوروبية”.
وأعتبر ميشيل، في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر)، أن ما حدث يعتبر جريمة ضد المهنة، “سنستمر في العمل بدون كلل أو ملل للدفاع عن حرية الصحافة”، وفق كلامه.
أما رئيسة المفوضية، فقد أكدت في تغريدة مماثلة على أهمية ضمان حرية عمل الصحفيين، “قد لا نوافق على ما يُنشر في الإعلام دائماً، ولكن علينا الاتفاق على أن الصحفيين الاستقصائيين ليسوا تهديداً”.
وشددت فون دير لاين على أن التحقيقات الصحفية تشكل دعماً للديمقراطية الأوروبية.
في الاطار نفسه، غرد عديد من المسؤولين البلجيكيين في شمال وجنوب البلاد، معربين عن إدانتهم للهجوم وتمسكهم بقيم حرية التعبير والاعلام.
يذكر أن الصحفي الهولندي بير دو فريس (64 عاماً) والذي كان يجري تحقيقات في قضايا جريمة، قد تعرض للطعن مساء أمس في العاصمة الهولندية ما أدى لإصابته بجروح خطيرة.