غويريني: قلق من عنف طالبان وموقفها العدواني بأفغانستان

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
لورينزو غويريني

روما – أبدى وزير الدفاع الإيطالي لورينزو غويريني، مشاعر القلق جرّاء عنف حركة طالبان وموقفها العدواني في أفغانستان.

وفي إحاطة برلمانية بشأن مشاركة إيطاليا في المهمات العسكرية الدولية، أمام لجنتي الخارجية والدفاع المشتركتين في مجلسي النواب والشيوخ، الأربعاء، أضاف الوزير غويريني، أنه “لا يمكن إنكار أن الوضع الداخلي اليوم يثير القلق، بالنظر إلى مستوى العنف والموقف العدواني لحركة طالبان، على حساب عملية المصالحة الوطنية المنشودة”.

وأشار الوزير إلى أنه من ناحية مستقبل البلاد، “الفرضيات التي يدرسها حلف شمال الأطلسي (ناتو) حاليا تتوقع استمرار الدعم المالي وأنشطة التدريب لصالح قوات الأمن الأفغانية في منشآت دول الحلف، حتى عام 2024”.

وأكد غويريني القول، إن “دفاعنا سيكون جاهزا للمساهمة في أي مبادرات مستقبلية تهدف إلى عدم إضاعة النتائج التي تحققت حتى الآن”. واختتم مكرراً أن هذا الوضع “يثير القلق”.