متحدث أوروبي: لا موعد لاستئناف مفاوضات النووي الايراني في فيينا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
بيتر ستانو

بروكسل – أكد المتحدث باسم الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، أن موعد استئناف محادثات فيينا الهادفة لإحياء الصفقة الموقعة بين المجموعة الدولية و ايران بشأن أنشطتها النووية سيعلن في الوقت المناسب.
وأشار بيتر ستانو في تصريحات له اليوم، إلى أن ممثل السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، بوصفه منسق الاتفاق، يجري مشاورات مع كافة الأطراف المعنية لإنجاز التنسيق و تحديد موعد جديد.
لكن ستانو أضاف قائلاً: “النشاط الدبلوماسي الذي نقوم به مع الأطراف المعنية يذهب إلى ما هو أبعد من تحديد موعد الاجتماعات الرسمية في فيينا”.
هذا ويأتي هذا التصريح على خلفية مخاوف أوروبية ودولية من أن يؤدي إعلان أيران البدء بإنتاج يورانيوم مخصب إلى انهيار محادثات فيينا.
وكانت ايران أعلنت اليوم عن بدء عملية إنتاج يورانيوم مخصب في ما يُعتبر انتهاكاً صريحاً إضافياً الصفقة الموقعة بينها وبين أطراف المجتمع الدولي عام 2015.
هذا وكانت المفاوضات استؤنفت بداية نيسان/ابريل الماضي بين الأطراف الدولية وطهران لضمان عودة الولايات المتحدة للصفقة بعد انسحابها منها أحادياً عام 2018، وضمان تنفيذ الاتفاق بشكل كامل من قبل جميع الأطراف.