غويريني: أزمة عميقة بلبنان ودعم عاجل لقواته المسلحة

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما – قال وزير الدفاع الإيطالي لورينزو غويريني، إن “لبنان ما يزال يمر بواحدة من أعمق أزماته الاقتصادية والاجتماعية، حيث تمت تغذية الجمود السياسي، الذي لم يسمح منذ آب/أغسطس الماضي بقيام حكومة قادرة على تنفيذ الإصلاحات التي أصبحت لا مفر منها الآن”.

وفي إحاطة برلمانية بشأن مشاركة إيطاليا في المهمات العسكرية الدولية، أمام لجنتي الخارجية والدفاع المشتركتين في مجلسي النواب والشيوخ، الأربعاء، رأى الوزير غويريني، أن “الجيش اللبناني يحتاج اليوم إلى دعم عاجل وفوري من جانب المجتمع الدولي”.

وأشار الوزير إلى أنه، فيما يتعلق بمهمة يونيفيل، “نحن بانتظار القرارات التي ستتخذ في لدن الأمم المتحدة”، وقد “عرضنا وحدة بحرية لضمها إلى الجهاز البحري التابع للبعثة”.

وذكر الوزير أن “هذه المساهمة من شأنها أن تسمح لنا بتعزيز حضورنا الوطني في حوض شرق البحر الأبيض المتوسط”​​، وهو “موضوع تنافس ملحوظ بشكل متزايد لاستغلال الموارد الموجودة في المنطقة، وحيث تكمن مصالحنا الوطنية ذات الصلة”.