السلطة الفلسطينية تُحمل إسرائيل “المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى الفارين”

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

رام الله – قالت السلطة الفلسطينية إنها تحمل الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن حياة 6 معتقلين فلسطينيين هربوا يوم الإثنين من سجن “جلبوع” الإسرائيلي.

وقالت وزارة الخارجية الفلسطينية إنها “تُحمل الحكومة الإسرائيلية وأذرعها المختلفة المسؤولية الكاملة والمباشرة عن حياة الأسرى الستة الذين استطاعوا كسر قيدهم وانتزعوا حريتهم وخطوا حكم التاريخ على اكياس الاحتلال الحجرية واسلاكها الشائكة”.

وأضافت في بيان: “وكذلك المسؤولية الكاملة والمباشرة عن حياة ومعاناة ذوي الأسرى وأقاربهم، وعن تداعيات عمليات اعتقالهم والضغط عليهم وابتزازهم وترهيبهم”.

وأدانت “بأشد العبارات حملة القمع والتنكيل وعمليات التصعيد الوحشي التي تمارسها دولة الاحتلال ومصلحة إدارة سجونها بحق عموم الأسرى المختطفين، بما في ذلك اقتحامات السجون واقسامها والاعتداء على الأسرى”.

وكانت القوات الإسرائيلية اعتقلت عدداً من ذوي المعتقلين في محافظة جنين في شمالي الضفة الغربية خلال الساعات الماضية، كما تجري قوات من الجيش والشرطة والمخابرات الإسرائيلية عمليات بحث واسعة عن المعتقلين مستعينة بطائرات بدون طيار وكلاب.