برلمانية أوروبية: الإرهاب يهدد الغرب وحاجة لاستراتيجية مشتركة

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
آنّا تشينتسيا بونفريسكو

روما – رأت برلمانية أوروبية أن “درسًا قاسياً للغاية تعلمناه في أفغانستان، والغرب اليوم مهدد بالإرهاب الجهادي الراديكالي، الذي لا حدود له ويجب هزيمته. لهذا السبب، فإن على الدول الأعضاء القرار بتنسيق قوة تدخل”.

وقالت عضو البرلمان الأوروبي من حزب الرابطة الإيطالي، آنّا تشينتسيا بونفريسكو، في تصريحات صحافية الجمعة: “ذكّرتُ السفير تشارلز فرايز، في اللجنة الفرعية للأمن والدفاع، بأن الشرط الأساس يجب أن يكون عقيدة عسكرية واستراتيجية مشتركتين بين الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة”، والتي “بدونها تنتظرنا خسارة النفوذ الذي من شأنه أن يضعف حلفاءنا”.

وذكرت بونفريسكو، وهي عضو لجنة الشؤون الخارجية والوفد المعني بالعلاقات مع الجمعية البرلمانية لحلف الناتو واللجنة الفرعية للأمن والدفاع، أن “مثال قيادة ماريو دراغي لمجموعة العشرين لا يعيد إطلاق المكانة القيادية لإيطاليا في العالم فحسب، بل هو موقف فعال على الساحة الدولية أيضًا، وضروري لتوطيد استراتيجية مشتركة لمواجهة الأزمات والتهديدات”.