مسؤولة دبلوماسية إيطالية: نسعى لإجلاء اشخاص آخرين بأمان من أفغانستان

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
مارينا سيريني

روما – أعلنت مسؤولة دبلوماسية إيطالية أن بلادها تدرس كيفية إجلاء مزيد من الأشخاص الآخرين من أفغانستان.

وقالت نائبة وزير الخارجية مارينا سيريني في تصريحات إذاعية الإثنين، إن “الجسر الجوي الذي أقمناه قد أتاح إحضار 5 آلاف شخص إلى إيطاليا، لكننا نعلم أن كثيرين آخرين كانوا يرغبون بالرحيل، وكنا نرغب بإحضارهم الى ايطاليا أيضًا”، موضحة: “نحاول فهم كيفية القيام بذلك، من الناحية الفنية، وكيفية إخراج الناس بأمان”.

وأضافت سيريني: “أذكر أنه في الوقت الحالي لا يوجد عسكريون ولا دبلوماسيون في كابول. لقد استؤنفت الرحلات الجوية من أفغانستان للتو، ومن ناحية أخرى تمكنا من جلب بعض المواطنين المزدوجي الجنسية (أفغانيون غربيون) إلى إيطاليا”.

وتابعت: “يجب أن نفهم ما إذا كان من الممكن إخراج بعض هؤلاء الأشخاص من أفغانستان أو من الدول المجاورة، كباكستان أو إيران”، مبينة أنه “للقيام بذلك، انضممنا إلى جميع المبادرات الدولية، من الأمم المتحدة إلى مجموعة الدول السبع، والتي تطلب من سلطات حركة (طالبان) السماح للأفغان الراغبين بمغادرة البلاد بأمان، وهو احدى الشروط التي حددها الاتحاد الأوروبي لإتاحة إمكانية الحوار في هذه المرحلة الدقيقة للغاية”.