برلماني إيطالي يرحب بـ”مؤشرات لعلاقات جديدة” بين الاسرائيليين والفلسطينيين

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- رحب رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب الايطالي، بييرو فاسّينو بما وصفها “مؤشرات مهمة” للعلاقات بين الاسرائيليين والفلسطينيين، في إشارة الى لقاء وزير الدفاع الاسرائيلي، بيني غانتس، مع رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس نهاية الشهر الماضي، واعلان وزير الخارجية الاسرائيلي، يائير لابيد عن خطة إقتصادية لإعمار قطاع غزة مقابل ضمانات أمنية.

وكتب القيادي في الحزب الديمقراطي في تغريدة على منصة (تويتر) اليوم الاثنين “أولا الاجتماع بين أبو مازن ووزير الدفاع الإسرائيلي غانتس بعد 11 عاما من الجمود. بالأمس خطة لإعادة إعمار غزة قدمها وزير الخارجية الإسرائيلي لابيد”.

وأردف إنها “إشارات مهمة لعلاقات جديدة بين الإسرائيليين والفلسطينيين، ينبغي تشجيعها”.