ماتاريلا يثمن إستضافة إيطاليا لمنتدى حوار بين الديانات مع رئاستها لمجموعة العشرين

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما-ثمن رئيس الجمهورية الايطالية، سيرجو ماتاريلا المنتدى الذي استضافته مدينة بولونيا خلال فعاليات الرئاسة الايطالية لمجموعة العشرين والذي جمع علماء وممثلي ديانات مختلفة، واصفا المبادرة “خيار بعيد النظر”.

وقال، في رسالة وجهها أمس الاثنين إلى منتدى الأديان، إن “فكرة الجمع بين العلماء وممثلي الديانات المختلفة ودعاة المجتمع المدني في لحظة محددة مخصصة للبعد الروحي، تزامنا مع رئاسة مجموعة العشرين، تشكل خيارًا بعيد النظر، لا سيما في مرحلة تشهد إغراءات لاستخدام تعابير دينية كعنصر من عناصر المواجهة بدلاً من الحوار”.

وأضاف ماتاريلا: “إن الوعي بأن العامل الديني يعتبر عنصرًا مهمًا في بناء مجتمع دولي أكثر عدلاً، يحترم كرامة كل امرأة وكل رجل ، أضحى يتجذر أكثر فأكثر”، وبالتالي “هناك اعتراف متزايد بالمساهمة البناءة التي يمكن أن تقدمها مختلف الطوائف الدينية لقضية السلام والتعاون في تحقيق الأهداف التي تمثل تحديا أمام البشرية جمعاء، في فسيفساء مثمرة تستند إلى القيم العالمية التي تشهد عليها” تلك الطوائف.

واشار إلى “هناك العديد من المجالات التي تتجلى فيها مساهمتم (العلماء وممثلي الديانات المختلفة) في الوحدة البشرية بدءً من التنمية، حماية الحقوق الأساسية، تعزيز المساواة الحقيقية بين المرأة والرجل، تجنب النزاعات وحلها، العناية بالبيئة وحماية الصحة، وصولا إلى التعليم”.