تاياني يتوقع “نقلة نوعية” أوروبية بعد “الدرس” الافغاني

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
أنطونيو تاياني

روما- اشار المنسق الوطني لحزب (فورتسا إيتاليا)، الرئيس السابق للبرلمان الاوروبي، أنطونيو تاياني إلى أن الاحداث الاخيرة في أفغانستان وتولي حركة طالبان للسلطة في كابول كانت بمثابة “درس” للاوروبيين.

وقال منسق الحزب، الذي أسسه سيلفيو برلسكوني، في حوار مع قناة (راي نيوز) الاخبارية العامة الثلاثاء “أتوقع نقلة نوعية، على المستوى الاوروبي، فيما يتعلق بالسياسة الخارجية والدفاع، وكذلك في ضوء ما حدث في أفغانستان”، معربا عن الامل بأن تعود “أوروبا إلى الريادة” على الساحة الدولية.

ورأى تاياني أنه “يتعين أن تكون لدينا سياسة خارجية ودفاعية (أوروبية) مشتركة”، وهذا “لا غنى عنه أيضًا لنكون أكبر ثقلا داخل حلف شمال الاطلسي. أفغانستان لقنتنا درسًا”.