دي مايو: 2019 كان العام الذهبي للصادرات، نأمل تحقيق نتائج افضل هذا العام

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- أعرب وزير الخارجية والتعاون الدولي الايطالي، لويجي دي مايو، عن الامل بأن يتخطى حجم صادرات العام الحالي الارقام المسجلة في عام 2019، الذي وصفه بـ”العام الذهبي” لبلاده من حيث الصادرات.

وقال رئيس الدبلوماسية، في خطابه خلال عرض التقرير السنوي لوكالة إئتمان الصادرات (ٍSace) “تأمل وزارة الخارجية والتعاون الدولي والحكومة المقدرة على إغلاق عام 2021 بنتيجة صادرات تتجاوز تلك لعام 2019”.

وأشار إلى أنه “بعد مرور أكثر من عام على إطلاق ميثاق الصادرات، يبدو أن الحصيلة إيجابية إلى حد كبير. وفقًا للإحصاءات، وصلت الصادرات الإيطالية في الأشهر الستة الأولى من عام 2021 إلى حجم يساوي 250 مليارًا. لم نسجل فقط نموًا بنسبة 24.2% مقارنة بعام 2020، بل تجاوزنا أيضًا الـ 240 مليار يورو المسجلة في النصف الأول من عام 2019، العام الذهبي للصادرات الإيطالية”

وكانت الحكومة الايطالية قد أعلنت في حزيران/يونيو من العام الماضي تخصيص “موارد استثنائية” لدعم قطاع الصادرات، الذي يمثل 34% من الناتج المحلي الاجمالي، بقيمة تبلغ مليار و 336 مليون يورو، سيتم من خلالها تعزيز أدوات تدويل الشركات واعتماد إجراءات ترويجية واسعة النطاق.

ووصف دي مايو حينها (ميثاق دعم الصادرات) بالعنصر “الأساسي” لإعادة اطلاق القطاع كونه “يروج لمعرفة أكثر شمولاً وعمقًا بإيطاليا وأراضيها وتميزها في جميع القطاعات”.