دراغي: تكامل تام اقتصادياً وعسكرياً من أجل أوروبا أقوى

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بولونيا – أكد رئيس الوزراء الإيطالي ماريو دراغي، أنه “بعد مآسي وباء كوفيد 19، نريد المضي قدمًا متحدين على طريق التنمية السريعة والشاملة والمستدامة”، وأن “ألمانيا وإيطاليا تشتركان في الهدف الاستراتيجي نفسه: إكمال مسيرة التكامل الأوروبي”.

وقال دراغي في رسالة فيديوية بعثها للمنتدى الاقتصادي الإيطالي الألماني الخامس عشر، الملتئم في مدينة بولونيا (مقاطعة إيميليا رومانيا ـ شمال)، إن “أوروبا أقوى من الناحية الاقتصادية من وجهتي النظر الدبلوماسية والعسكرية هي السبيل الوحيد لجعل إيطاليا وألمانيا أكثر قوة”، كما أشار إلى “مدى قوة وعمق العلاقات بين بلدينا”.

وذكر رئيس الوزراء، أنه “يجب أن نفخر بنموذجنا الاجتماعي لاهتمامه بالصحة والبيئة ومقاومة عدم المساواة”، والذي “يجب علينا تكييفه مع المستقبل، بفضل الابتكار، الإصلاحات الهيكلية وزيادة مشاركة الشباب والنساء في سوق العمل”.

ورأى دراغي، أن “هذه لحظة مواتية جدًا للعلاقات بين إيطاليا وألمانيا”، لذا “يجب علينا تعزيز آليات التعاون داخل الاتحاد الأوروبي، والعمل معًا لصالح الشركات وجميع المواطنين”.