بولندا ولاتفيا: لا لتعزيز الدفاع الاوروبي المشترك على حساب ناتو

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- أعربت كل من بولندا ولاتفيا عن دعمها لمشروع تعزيز الدفاع الاوروبي المشترك بشرط ألا يكون ذلك على حساب حلف شمال الاطلسي (ناتو).

جاء ذلك في تصريحات متطابقة لكل من الرئيس البولندي ونظيره اللاتفي، بعد ختام اعمال الدورة الـ16 لمجموعة (آرايولوس) بالعاصمة الايطالية روما.

وقال رئيس بولندا، أندريه دودا، إن “اتحاد أوروبي قوي لا يمكن أن يتم على حساب العلاقات عبر الأطلسي”،  بل “يجب أن يحدث تآزرًا” بين التكتل الموحد وحلف ناتو، كما أن “الاستقلال الاستراتيجي الأوروبي يجب أن يتضمن احترام الدول القومية”.

وبدوره، رأى رئيس لاتفيا أيغليس ليفيتس أن “العلاقات بين ضفتي الاطلسي ينبغي أن تساعدنا في تشكيل استقلاليتنا الاستراتيجية التي يجب أن تحدث بالتعاون الوثيق مع الولايات المتحدة وكندا”، مشيرا إلى أن شمال الاطلسي “هو أنجح تحالف دفاعي. ويجب ان تساهم قوتنا الدفاعية في تقوية الحلف”.

وتضم مجموعة منتدى آرايولوس رؤساء دول إيطاليا وبلغاريا وألمانيا وإستونيا وأيرلندا واليونان وكرواتيا ولاتفيا والمجر ومالطا والنمسا وبولندا والبرتغال وسلوفينيا وفنلندا.