دراغي: تغير المناخ حالة طارئة بحجم أزمة وباء كورونا تتطلب عملا فوريا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- قارن رئيس الوزراء الايطالي ماريو دراغي أزمة جائحة كوفيد-19 الصحية بتغير المناخ. وقال في مداخلة عبر دائرة الفيديو، مخاطبا الاثنين مائدة مستديرة حول تغير المناخ بمقر الامم المتحدة في نيويورك:  “صحيح أننا ما زلنا نكافح الوباء، ولكن هذه حالة طارئة بنفس الحجم ويجب ألا نحد من تصميمنا على معالجة تغير المناخ”.

واشار دراغي الى أن الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ التابعة للأمم المتحدة (IPCC) أخبرتنا في تقريرها الاخير بثلاثة أشياء: “أن عملنا يجب أن يكون فوريًا وسريعًا وواسع النطاق. وإذا لم نتخذ إجراءات لتقليل انبعاثات غازات الاحتباس الحراري، فلن نتمكن من احتواء تغير المناخ تحت 1.5 درجة. من ناحية أخرى ، نرى أن هذا يحدث بالفعل، لأننا لاحظنا في الأسابيع القليلة الماضية ظواهر مناخية عنيفة”.

وحذر دراغي من أن ذلك يأتي “بمثابة تذكير مؤلم بآثار تغير المناخ. وبالتالي يتطلب هذا إجراءً فوريًا بشأن مسألة التكيف”.

ونوه رئيس الوزراء الايطالي بـ “إن مجموعة العشرين كونت مجموعة عمل للتمويل المستدام بهدف بناء رؤية مشتركة بعيدة النظر وعالية المستوى حول أدوات تعزيز التمويل المستدام، حتى تتمكن من دعم أهداف أجندة 2030” الامميىة.

واشار دراغي إلى أن مجموعة العشرين، التي ترأس إيطاليا دورتها الحالية، “تحرز أيضًا تقدما مهما في تنسيق استراتيجيات الانتقال الخضراء، والتي ينبغي أن تشمل زيادة الاستثمار في البنية التحتية المستدامة والتكنولوجيات المبتكرة لإزالة الكربون”. وقال “ستقوم إيطاليا بدورها، ونحن على استعداد للإعلان عن التزام اقتصادي جديد للمناخ في الأسابيع المقبلة”.