الممثل المدني لـ ناتو بأفغانستان: حركة طالبان ليست في قبضة باكستان

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- أكد كبير الممثلين المدنيين لحلف شمال الاطلسي (ناتو) في أفغانستان، السفير ستيفانو بونتيكورفو، أن باكستان على الرغم من نفوذها الكبير كدولة جوار لافغانستان لا تتحكم في حركة طالبان التي تمكنت من الاستيلاء على السلطة منتصف شهر آب/أغسطس الماضي.

واضاف، خلال جلسة استماع مشتركة الثلاثاء أمام لجنتي الخارجية والدفاع في مجلسي النواب والشيوخ المخصصة لأفغانستان، “طالبان ليست في قبضة باكستان”، التي “لها نفوذ على الحركة لأنها دولة مجاورة”.

وقال الممثل المدني لحلف شمال الأطلسي: “ليس هناك شك في أن باكستان كان لها وسيكون لها تأثير قوي على أفغانستان. لكن ليس لدي أدنى شك في أن السقوط والانهيار الأخير لأفغانستان يرجع إلى السياسات السيئة بشكل عام”.

وبشأن نفوذ بكين، التي تعتبرها الحركة الشريك الرئيسي في مشاريع إعادة الاعمار، رد الدبلوماسي بالايجاب تعليقا على سؤال حول فرضية أن تصبح الصين ممولًا لطالبان، حيث قال: “بالتأكيد نعم. إن الصين لا تقدم مساعدات إنسانية، بل تستثمر كثيرا”.