الجضران: تصريحات رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس لا تساوي الحبر الذي كتبت به

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

جضران

طرابلس – اعتبر رئيس جهاز حرس المنشآت النفطية التابع لحكومة الوفاق الوطني الليبية، ابراهيم الجضران، أن تصريحات رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس، مصطفى صنع الله، التي “لا تساوي الحبر الذي كتبت به، لا تقدم ولا تؤخر اتفاق حرس المنشآت مع رئاسي حكومة الوفاق بخصوص استئناف تصدير النفط”.

وكان صنع الله قد أعلن رفضه الإتفاق المبرم بين حرس المنشآت النفطية والمجلس الرئاسي بترتيب من المبعوث الأممي إلى ليبيا مارتن كوبلر. واعتبر الاتفاق في رسالة إلى الأخير “مكافأة” للجضران على “اغلاقه الموانئ النفطية لثلاث سنوات مكبداً الدولة الليبية أكثر من 100 مليار دولار من فاقد الإيرادات “.

وقال الجضران في تصريح خاص لوكالة (آكي)  الإيطالية للأنباء إن “حرس المنشآت النفطية على أتم الجهوزية لتأمين استئناف تصدير النفط، من موانئ السدرة ورأس لانوف والبريقة والزويتينة “، معتبرا أن “الكرة الآن في ملعب المجلس الرئاسي وما عليه سوى الحضور إلى رأس لانوف لتوقيع الإتفاقية، ليبدأ بعدها تصدير النفط بشكل متتابع”.