سالفيني: تكاليف الفواتير لا تحتمل وعلى الحكومة خفض الضرائب

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما – رأى زعيم حزب الرابطة الإيطالي ماتيو سالفيني، أن “زيادة تكلفة فواتير الكهرباء والغاز هو أحد العواقب الوخيمة العديدة لزيادة الضرائب الحكومية”.

جاء ذلك تعليقاً على ما نقلته اليوم شركة (Portovesme) إنها ستوقف خط إنتاج الزنك التقليدي، بطاقته السنوية التي تبلغ 100 ألف طن، في موعد لا يتجاوز نهاية كانون الأول/ديسمبر 2021، للتغيير الكبير في أسعار سوق الطاقة”.

وقال سكرتير الرابطة إن حزبه “يطالب الحكومة وبشدة، التزامًا فوريًا وكبيرًا بخفض الفواتير والتكاليف، التي أصبحت حاليا غير مستدامة، سواء أكان بالنسبة للأسر أم للأفراد والأعمال”. وذكر أن “هذا القرار من قبل الشركة، جاء بسبب أسعار الطاقة غير المتكافئة التي شهدتها إيطاليا وبقية أنحاء أوروبا منذ بداية هذا العام”.

وخلص السيناتور الإيطالي الى القول، إنه “نظرًا لكون (Portovesme) شركة تعتمد على الاستخدام الكثيف للطاقة، فإنها تعول بشكل كبير على أسعار الكهرباء التنافسية والمستقرة”.