ميلوني تطالب الاتحاد الاوروبي بعدم ترك الساحة في ليبيا لروسيا وتركيا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
جورجا ميلوني

روما- رأت زعيمة حزب (إخوة إيطاليا) اليميني المعارض، جورجا ميلوني أن على الاتحاد الاوروبي مقارعة النفوذ الروسي والتركي في ليبيا قبل الحديث عن دفاع أوروبي مشترك.

وقالت ميلوني، في رسالة فيديو الاثنين مخاطبة ندوة حول توسع النفوذ الصيني، “عوضا عن الحديث عن دفاع أوروبي مشترك، هناك حاجة للدفاع عن الأوروبيين”. وأضافت متساءلة عن جدوى تشكيل قوة تدخل سريع أوروبية قوامها 5 آلاف جندي، في إشارة إلى مبادرة منسق السياسة الخارجية والامنية للتكتل الموحد، جوزيب بوريل، بينما “تنشر إيطاليا وحدها 9 آلاف جندي في بعثاتها الدولية؟”.

وأضافت “كيف يمكن إقامة دفاع أوروبي مشترك بدون سياسة خارجية أوروبية حقيقية؟. لقد رأينا هذا في ليبيا، حيث يتعين على الاتحاد الأوروبي التحرك بدلاً من ترك زمام المبادرة بيد روسيا وتركيا”.