قيادي بالائتلاف الوطني السوري: الحل السياسي لم يعد مطروحا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

Coalizione opposizione02
روما- أعلن نائب رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، موفق نيربية أن “جميع الخيارات مفتوحة أمام قوى الثورة السورية”، مشددا على أن “الحل السياسي لم يعد مطروحاً على الطاولة في ظل الظروف السائدة الآن”

ونقل المكتب الإعلامي للإئتلاف عن نيربية قوله إن “قوى الثورة والمعارضة السورية تعمل على إعادة التموضع وترتيب أوراقها وأولوياتها، في ظل الحملة العسكرية الشرسة التي يقودها النظام وحلفاؤه، وانتهاكهم للقرارات الدولية والضرب بها عرض الحائط”.

وقد عقدت الهيئة السياسية في الائتلاف الوطني اجتماعاً موسعاً أمس، ضم عدداً من أعضاء الهيئة العامة والهيئة العليا للمفاوضات، لاستعراض نتائج اجتماعات نيويورك، والوقوف على الواقع الميداني الصعب لمدينة حلب.

ونوه نيربية بـ”ضرورة توحيد الجانبين السياسي والعسكري لقوى الثورة بأفضل شكل ممكن لمواجهة هذا العدوان الذي تقوده روسيا، في ظل صمت دولي، ورخاوة في الموقف الأمريكي”.