رئيس أساقفة إيطاليا: الحرب آلة موت تقتل الأشقاء

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

الفاتيكان ـ وصف رئيس مجلس الأساقفة الإيطاليين، الكاردينال ماتّيو ماريا تزوپّي، الحرب بأنها “آلة موت تقتل الأشقاء”.

وفي عظته خلال القداس المقام بكاتدرائية الفاتيكان، في اليوم الختامي للجمعية العامة السابعة والسبعون لمجلس الأساقفة الإيطاليين، ندد الكاردينال تزوپّي، الذي اختاره البابا لمهمة السلام في أوكرانيا، بـ”الألم الذي يرزح على كاهل الشعب الأوكراني، الذي يتوق إلى السلام”.

وسلط رئيس مجلس الأساقفة الضوء على “أولئك الذين يغمرهم الحزن على شخص ذهب ولم يعد إليهم أبداً، إذ ابتلعته آلة الموت التي تقتل الأشقاء، ألا وهي الحرب”.

وحذر الكاردينال من أن “كل من هو مليء بالإنجيل لا تحده حدود، لا لأنه ينشر أناه الذاتية كما يحدث بشكل خطير في العالم، بل لأنه يحب ولا يخشى البحث عن أراض جديدة، حتى تلك التي لم يستكشفها أحد بعد، أو تلك التي قد يتبين أنها عدائية”.

وحض تزوپّي على “الشجاعة! فهي حافز أيضاً لإيجاد طرق جديدة لنقل الإيمان، لإعلان الإنجيل في كل الظروف، وعدم الخوف من الانغماس في العمق”، فـ”كل شيء يمكن أن يتغير ولا شيء مستحيل بالنسبة لمن يؤمن، فهناك رسالة رجاء عظيمة: الإنجيل ليس له حدود”.