وزير فرنسي: علاقات قوية وعميقة تربطنا وإيطاليا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
أوليفييه بيشت

روما ـ ذكّر وزير فرنسي، بأنه “على مدى الحياة، يمكن أن يمر أي زوجين بفترة من التوتر، لكن هذا لا يدعو للتساؤل عن عمق العلاقات بينهما”، وهذا ينطبق على “إيطاليا وفرنسا” أيضاً.

ولدى لقائه مجموعة من الصحفيين بمقر السفارة الفرنسية في روما، بمناسبة زيارته لإيطاليا، قال وزير التجارة الخارجية الفرنسي، أوليفييه بيشت، إن “زيارة وزيرة الخارجية كاثرين كولونا أمس لروما، زيارتي اليوم واللقاءات بين رئيس الجمهورية إيمانويل ماكرون ورئيسة الوزراء جورجا ميلوني في ريكيافيك وهيروشيما، توضح مدى عمق وتعاضد العلاقات بين البلدين”.

وأكد الوزير بيشت أن “منتدى (Medef-Confindustria) الفرنسي ـ الإيطالي الخامس، “يبرز الروابط القوية والراسخة للصداقة بين رجال وسيدات الأعمال الفرنسيين والإيطاليين، فهم يعلمون أنه يمكن حل التحديات معاً على المستوى الأوروبي، حتى تلك المتعلقة بمسألة الهجرة”.

وتعليقاً على الاتفاقية التي تم التوصل إليها بين شركة (إيتا إيروايز) الإيطالية و(لوفتهانزا) الألمانية للطيران، فقد قال: “إننا نحترم اختيارات الحكومة الإيطالية والمساهمين. نحن في أوروبا ومن الطبيعي أن تقوم الشركات بتشكيل تحالفات أو اندماج أو استحواذ على ملكية الأسهم”. واختتم بالقول، إنه “لذلك، لا تعليق لدينا على الاختيار الذي تم”.